قاض أمريكي يرفض دعوى تتهم فيس بوك بالتجسس على المستخدمين

فولت

رفض قاض أمريكي دعوى قضائية تم تقديمها فى وقت سابق من عام 2015 تتهم شركة فيس بوك بأنها تتتبع  نشاط الإنترنت للمستخدمين حتى بعد خروجهم من موقع التواصل الاجتماعى، وفى قرار صدر حديثا قال القاضى “ادوارد دافيلا” فى سان خوسيه بولاية كاليفورنيا إن المدعين فشلوا فى إظهار الأزمة المتعلقة بالخصوصية أو أنهم عانوا من أى ضرر أو خسارة اقتصادية واقعية.

ووفقا لتقرير من موقع theverge الأمريكى، قال المدعون إن فيس بوك انتهك القوانين الفيدرالية لولاية كاليفورنيا الخاصة بالخصوصية والتنصت، وهذا عن طريق تخزين ملفات تعريف الارتباط على المتصفحات وتتبع نشاط المستخدمين عليها حتى إذا قاموا بتسجيل خروج من الموقع.

لكن القاضى قال إن المدعين اتخذوا خطوات للحفاظ على سجل التصفح الخاص بهم، وفشلت الدعوى فى إثبات أن شركة فيس بوك التى تتخذ من كاليفورنيا مقرا لها تقوم بتتبع النشاط بشكل غير قانونى أو تتنصت على الاتصالات الخاصة.

ولم يرد محامو المدعين على الفور على قرار المحكمة، كما لم تعلق شركة فيس بوك حتى الآن  على الأمر، إذ من المعتاد من الشركة الأمريكية التزام الصمت فى مثل تلك القضايا الحساسة.

يمكن أن يعجبك أيضاً More from author